نفذت مؤسسة صوت المجتمع جلسات تفريغ ودعم نفسي اجتماعي للنساء والفتيات الناجيات من العدوان الأخير على القطاع وذلك بالتعاون مع مراكز البرامج النسائي – بهدف التخفيف من حدة التوتر والضغوطات النفسية التي تعرضن لها.
نور سهمود منسقة الأنشطة أكدت بأن المؤسسة مستمرة في تنفيذها لبرامج الدعم النفسي والتوعية والتثقيف وانها تعمل ضمن برنامج التدخل المجتمعي لتمكين النساء والفئات الهشة في كافة المناطق وأن الجلسات التي نُفذت في مناطق رفح وبيت حانون والبريج استهدفت ما يزيد عن 90 مشاركة .
وتابعت النساء الناجيات من العدوان بحاجة لمزيد من الأنشطة التفاعلية لتحسين الحالة النفسية و التخلص من الاثار السلبية والظروف القاسية والصعبة خلال فترة العدوان والنزوح .
الاخصائية صفاء عثمان ركزت على العديد من الأنشطة والألعاب الحركية والترفيهية المتنوعة والتي تساعد على التفريغ النفسي والانفعالي ابرزها مدونة المشاعر والتي من خلالها تتحدث الناجيات عن الأحداث التي أثرت عليهن خلال فترة العدوان وكيف تصرفن خلال الحدث وكيف ستتعامل في حال تكررت الاحداث في إشارة بان هذا النشاط يسهم في إخراج الطاقة السلبية الكامنة .
وسام أبو عوض ناشطة في مجال الدعم النفسي أكدت بأهمية هذه البرامج باعتبارها وسيلة آمنة للتخفيف عن النساء والفتيات وتمكنهن من الانخراط في الحياة اليومية . واثنت على دور مؤسسة صوت المجتمع في هذا الجانب .
كما وعبرت المشاركات عن سعادتهن من تنفيذ هذه الجلسات ، وطالبن بتنفيذ المزيد من الأنشطة و اللقاءات المفتوحة والمتكررة بشكل مستمر والتي تساعد في الخروج من آثار وانعكاسات والعدوان العنف .
يذكر بأن مؤسسة صوت المجتمع هي منظمة مستقلة تعمل في قطاع غزة منذ 2001م ، تهدف ضمن رؤيتها ورسالتها الي تعزيز مبادئ حقوق الانسان ومفاهيم الديمقراطية ،كما وتسعى من خلال برامجها التوعوية لتمكين المرأة والشباب حول القضايا والحقوق الاجتماعية والثقافية والمدنية.