مُشاركات برفح يُناقشن ” مفهوم العنف وكيف يؤثر على النساء والعلاقات الاسرية ،،
نشاط حواري نفذته مؤسسة صوت المجتمع بحضور 25 مشارك/ة ، بالتعاون مع جمعية مشاعل التنموية .
السيد / يوسف سعد أدار النشاط مرحباً بالمشاركين/ات ومتحدثاً عن أهمية التوعية والتثقيف للفئات الهشة في القطاع ، ودور مؤسسة صوت المجتمع في التركيز على القضايا المجتمعية المهمة.
وأستعرض مفهوم العنف الاسري وابرز اشكاله وما يترتب عليه من تداعيات وأثار نفسية على المرأة والاطفال داخل الاسرة .
نوه بأن تكرار حوادث الجريمة والقتل ضد النساء في الاونة الاخير قد ينذر بحالة من التفكك الاسري والمجتمعي في ظل حالة التهاون في معاقبة الجناة والقبول بالحلول العشائرية لانهاء الخلافات الاسرية وتنازل بعض النساء المُعنفات عن حقوقهن وهذا ساهم في ازدياد ظاهرة العنف .
وأشار لا بد من تطبيق سيادة القانون ونبذ العنف بكافة اشكاله ومكافحته حفاظاً على النسيج الاسري والسلم الاهلي .
وبّين بالرغم من وصول النساء للتعليم والتكنولوجيا الرقمية ، الا انهن مازلن يواجهن العنف تحت مبررات وأهية أبرزها الظروف والاوضاع الاقتصادية والعادات والتقاليد وغيرها ..
وأوصى المشاركون بمجموعة من المقترحات والحلول للحد من العنف الاسري :
1. تتبنى المؤسسات برامج التوعية والتثقيف وأثارة الحوار بمشاركة الازواج لتوفير حلول تقلل من المشاكل الاسرية .
2. استثمار مواقع التواصل الاجتماعي في عملية التوثيق للعنف الاسري والمجتمعي و كيفية خلق حلول ابداعية .
3. دعم برامج مؤسساتية للتفريغ النفسي والاجتماعي من أجل التخفيف من الضغوطات النفسية على المرأة وما ينعكس على الاسرة ككل .
4. تشجيع اللقاءات الحوارية و الشبابية حول قضايا وحقوق المرأة .
5.تعزيز مفهوم التشاركية في الاعمال الاسرية والمجتمعية للتخفيف من الاعباء الاقتصادية على الاسرة .
6. تفعيل دور العمل المؤسساتي في نشر ثقافة السلم المجتمعي والاهلي .