نظمت #مؤسسة_صوت_المجتمع وبالتعاون مع مدرسة هايل عبد الحميد لقاءاً توعويآ تحت عنوان “الزواج المبكر و تأثيره على الفتيات “وأستهدف اللقاء 35 طالبة.
شيماء حمدان افتتحت اللقاء مرحبةً بالطالبات ومتحدثة عن أنشطة المؤسسة وبرامجها ودروها فى نشر الوعي بين فئات المجتمع.
كما وركزت حول المفاهيم المجتمعية وأثرها على كافة فئات المجتمع ، ومنوهة لتداعيات وأسباب زواج الفتيات القاصرات.
واستعرضت الاخصائية حمدان أبرز مخاطر الزواج المبكر والأشكاليات المترتبة علىه والتي تتضمن التعرض للإساءة والعنف بحق بعض القاصرات ومنها المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية.
وتطرقت (حمدان) لمجموعة من الاحصائيات والمؤشرات التي تدلل على نسبة الزواج المبكر , وقالت بأن تزويج الفتيات في وقت مبكر يشكل إنتهاك خطير لحقوق الأطفال والحق في التعليم واللعب.
و شهد اللقاء التوعوي نقاش وحوار وقّدمن الطالبات من خلاله مجموعة من المداخلات والاستفسارات ، وفى الختام أوصى الطالبات بضرورة العمل على :
– تطبيق مجموعة من القوانين والسياسات اللازمة للحد من زواج القاصرات والعنف الاسري.
– أهمية تثقيف الفتيات و الآباء و الأمهات و رفع الوعي حول مخاطر الزواج المبكر .
– توفير سبل العيش الآمنة و تقديم الحوافز الاقتصادية للأسر في المناطق المهمشة.
– تعزيز الشراكة بين مكونات المجتمع المدني والجهات ذات العلاقة والتوعية من خلال برامج مجتمعية وإعلامية.
يذكر بأن مؤسسة صوت المجتمع هي منظمة مستقلة تعمل في قطاع غزة منذ 2001م، تهدف ضمن رؤيتها ورسالتها الي تعزيز مبادئ حقوق الإنسان ومفاهيم الديمقراطية، كما وتسعى من خلال برامجها التوعوية لتمكين المرأة والشباب والطفل حول القضايا والحقوق المدنية والثقافية والاجتماعية.