بثت مؤسسة صوت المجتمع حلقة إذاعية على أثير راديو  ألوان  بعنوان المرأة والمشاركة الاجتماعية وربيع التغيير السياسي ، حيث كانت ضيفة  الحلقة  د . مريم أبو دقة   ,  و استهلت   أبو دقة  حديثها بالشكر لطاقم العاملين والإداريين في كل من المؤسسة وإذاعة ألوان .

 خلال برنامج إذاعي عن المرأة الفلسطينية والمشاركة الاجتماعية وربيع التغيير السياسي تحدثت د . مريم أبو دقة عن المرأة ومشاركتها السياسية والاجتماعية حيث أنها تتأثر نتيجة للتغييرات السياسية والاجتماعية الجارية على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي .

 وبينت د أبو دقة بأن المرأة في المجتمع الفلسطيني تشكل وتمثل نصفه وهي طاقة هامة جداً , كما وتعتبر قوة مشاركة وفاعلة  ويشهد لها التاريخ حيث أنها كانت مثال واضح وبارز  للتضحية والعطاء وقدمت الكثير من حياتها .

 واستعرضت أبو دقة في حديثها أهم صور النضال للمرأة الفلسطينية وانه لا احد ينسى المرأة وأنها سطرت أروع تاريخ نضالي مروراً بمقاومة الظلم والاضطهاد على الصعيد الاجتماعي والسياسي ووقوفاً جنباً إلي جنب مع الرجل وفي كافة المجالات والميادين .

 واعتبرت د. أبو دقة دور المؤسسات الأهلية بأنه دور تكميلي في المجتمع وانه ليس بديلاً عن المؤسسات الرسمية , وتسعى لدعم وتعزيز المرأة وفئات المجتمع الأخرى  في عدة مجالات وميادين سواءً على الصعيد النفسي والاجتماعي والاقتصادي والسياسي والكثير .

 وقالت أيضا بأن المجتمع الفلسطيني والمرأة على وجه الخصوص سعت للمطالبة بإتمام المصالحة والعمل على ترسيخ حقوقها الأساسية , وأنها بحاجة لمن يساندها لإحداث تغيير ثقافي ومجتمعي لتعزيز دورها في المؤسسات الرسمية ومراكز التأثير وصناعة القرار .

 واختتمت د. مريم أبو دقة حديثها الإذاعي بأهمية تعزيز ثقافة الشراكة والتعددية واحترام المرأة وإمكانياتها , وإن المجتمع إذ خسر عنصر المرأة خسر كل شيء لأنها تشكل نصفه وهي محور أساسي فيه  .