اليوم الثلاثاء الموافق  7-1- 2014بثت مؤسسة صوت المجتمع عبر أثير راديو ألوان 94.1 fm   حلقة إذاعية حول دور المنظمات الأهلية في تعزيز قيم التسامح والحوار . بحضور الناشط الشبابي فادي أبو شمالة ومنسق مركز تحالف السلام الفلسطيني غزة  أ. سليم الهندي .

حيث تحدث فادي أبو شمالة في بداية اللقاء على أهمية  تعزيز مفهوم التسامح والحوار بين أفراد وأطياف المجتمع الفلسطيني . واصفاً التسامح بالقبول بالآخرين والاحترام والتقدير المتبادل والقبول بالتنوع الثقافي والسياسي والاجتماعي والديني .

 وأشار أ. سليم الهندي أن المجتمع الفلسطيني في ظل حالة الانقسام الراهن بحاجة إلي تعزيز النسيج المجتمعي والتسامح والحوار وان ترسيخ كل هذه المفاهيم  من مسئولية المجتمع ككل .

وأكد الهندي أن كافة الديانات السماوية  دعت إلي التسامح والتآخي والمحبة . لذلك يجب علينا الاهتمام بقضايا الشأن الداخلي والمصالحة والعمل لإتمامها من اجل التفرغ للقضايا الفلسطينية المصيرية .

وأضاف أ. سليم الهندي أن العمل بمفهوم التسامح المجتمعي مهم وهو عدم إيذاء الآخرين وتقبلهم بما يضمن حري الرأي والتعبير وعدم إقصاء الآخرين . بما لا يتعارض مع وجهات النظر المختلقة داخل المجتمع .

وتحدث الناشط أبو شمالة عن أهمية دور منظمات ومؤسسات المجتمع المدني في ترسيخ مفاهيم الديمقراطية والتسامح وحقوق الإنسان داخل المجتمعات .

وفي نفس السياق قال الهندي أن مؤسسات المجتمع الفلسطيني عملت في الفترات الأخيرة من اجل المصالحة وإنهاء الانقسام السياسي الاجتماعي . إلا أن التعصب الحزبي هو من أفضى وبشكل كبير على سلوك الشباب داخل المجتمع .

كما واجمع  ضيفي اللقاء بأهمية البرامج والأنشطة المنفذة من قبل المؤسسات في تعزيز الوعي والتثقيف الاجتماعي من خلال ورش العمل والندوات والدورات التدريبية والحلقات الإذاعية التي تعزز من تفعيل التواصل مع المجتمع .

وفي نهاية اللقاء الإذاعي تمنى الضيوف  من مؤسسات المجتمع المدني بمزيد من الجهد والعمل من اجل إنهاء الانقسام وإتمام  المصالحة  والتسامح والحوار . كما وأكدوا  أن التسامح  ليس مفهوم التنازل عن الحق والحرية  وأن سيادة القانون هي  من تكفل للمواطنين  الوصول للحقوق والحريات .