بثت مؤسسة  صوت المجتمع  حلقة إذاعية على أثير راديو  ألوان  بعنوان تعزيز ثقافة التسامح وقبول الآخر  ، حيث كان ضيوف  اللقاء الإذاعي أ . تغريد العرابيد  و فادي أبو شمالة , و استهلا   حديثهما  بالشكر لطاقم العاملين والإداريين في كل من المؤسسة وإذاعة ألوان .

 خلال برنامج إذاعي لصوت المجتمع عن  سبل تعزيز وترسيخ  ثقافة التسامح والقبول بالآخر في المجتمع الفلسطيني , ناقش وتحدث أ . فادي أبو شمالة ,  عن أهمية القبول  بالآخرين وأهمية تعزيز ثقافة الحوار والتسامح والتفاهم بين كافة أطياف وأفراد لمجتمع . وأن ثقافة القبول بالآخرين مهمة في الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية .

 وأكد  أبو شمالة , أيضا بأن رفض الآخرين لهو تعزيز للعنف  والتعصب والاختلاف واللاسلم والاقتتال والصراع على كافة المستويات الاجتماعية .

 وبينت أ . تغريد العرابيد من ملتقى التسامح بأن بعض المفاهيم الايجابية موجودة في مجتمعنا الفلسطيني ويتعامل بها الكثيرون , وأن القانون الأساسي والمواثيق الدولية  كلها أكدت وألزمت بأهمية احترام الآخرين واحترام الحقوق الأساسية لهم كإنهاء مظاهر العنف والصراع بين الإفراد والمجتمعات .

 وتطرقت العرابيد في حديثها إلي عقبات وتحديات بسط وترسيخ التسامح والتفاهم والقبول بالآخر , حيث أن الانقسام الاجتماعي السياسي والتعصب الحزبي والثقافة السلبية كانت نتاج للوصول بحالة اللاتسامح واللاسلم في المجتمع الفلسطيني .

 وأضاف أبو شمالة بأن الشباب في المجتمع الفلسطيني كان له دور سلبي وازدواجية في الصراع والتعامل مع الوضع الراهن , والبعض ناهض الانقسام بفعاليات وأنشطة تعزز من طريق السلم الأهلي والتصالح والتسامح .

 وفي نهاية البرنامج الإذاعي قالت العرابيد وأبو شمالة بأنه من الضروري معالجة الوضع الراهن والشروع الجاد في التصالح للقضاء على مظاهر العنف السياسي والاجتماعي والتهميش , وأيضا احترام الاختلاف ووجهات النظر والتعددية والشراكة , وتبني برامج وفعاليات تعزز من السلم والتسامح والقبول بالآخرين في المجتمع .