صوت المجتمع تواصل أنشطتها بتنفيذ لقاء تفاعلي للأطفال بالنصيرات

نفذت مؤسسة مؤسس صوت المجتمع نشاط للأطفال بالتعاون مع مركز تمكين المرأة والمجتمع – النصيرات. بالتركز على مجموعة من الأنشطة التفاعلية والترفيهية لمكافحة عمل الأطفال
نور سهمود منسقة النشاط استعرضت مخاطر عمل الأطفال وسبل تطوير الثقافة المجتمعية حول الطفل وحقوقه .
ونوهت من الممكن أن تدفع أزمة كورونا الاقتصادية في قطاع غزة المزيد من الأطفال المستضعفين إلى سوق العمل مما يجعلهم يواجهون ظروفاً قاسية وأكثر صعوبة ويعملون لساعات أطول . وتعرضهم حياتهم للعديد من المخاطر التي تقف عائقًا أمام تنمية قدراتهم ومهاراتهم الحياتية والابداعية.
وأشارت الي أهمية دعم خطط التوعية والبرامج المجتمعية والإعلامية لمكافحة أشكال عمل الأطفال ومعالجة انعكاساتها واثارها الاقتصادية والاجتماعية المترتبة على الحياة الاسرية الفلسطينية .
الناشط عبد الله أبو شملة أكد على أهمية طرح ومعالجة الاشكاليات التي تواجه الاطفال والفتيات واهمية دمجها من خلال تنفيذ الانشطة الحركية والالعاب الترفيهية والهادفة الي تعزيز الثقة بالذات في ظل التحديات الراهنة .
مي الطلالقة 10 سنوات ، شاركت في النشاط قدمت شكرها للمؤسسة لإتاحة لها الفرصة في استغلال أوقات الفراغ واللعب والترفيه والتعلم معبرة عن سعادتها ورغبتها في استمرارية الأنشطة خلال الفترة الصيفية .

يذكر أن مؤسسة صوت المجتمع هي منظمة مستقلة تعمل في قطاع غزة منذ 2001م ، وتهدف ضمن رؤيتها ورسالتها الي تعزيز مبادئ حقوق الانسان ومفاهيم الديمقراطية ، كما وتسعى من خلال برامجها لتوعية وتمكين المواطنين حول القضايا والحقوق والمدنية والثقافية والاجتماعية .